منتدى شبيبة الصحراء

منتدى ثري ومتنوع تصل به الى القمة


    ابني يقول الفاظ بذيئه فما الحل

    شاطر
    avatar
    اسامة سباع
    المشرف
    المشرف

    ذكر عدد الرسائل : 324
    العمر : 38
    الموقع : مصر
    العمل/الترفيه : صاحب محل موبيلات
    المزاج : عادي
    sms : <!--- MySMS By AlBa7ar Semauae.com --><form method="POST" action="--WEBBOT-SELF--"> <!--webbot bot="SaveResults" u-file="fpweb:///_private/form_results.csv" s-format="TEXT/CSV" s-label-fields="TRUE" --><fieldset style="padding: 2; width:208; height:104"> <legend><b>My SMS</b></legend> <marquee onmouseover="this.stop()" onmouseout="this.start()" direction="up" scrolldelay="2" scrollamount="1" style="text-align: center; font-family: Tahoma; " height="78">$post[field5]</marquee></fieldset></form><!--- MySMS By AlBa7ar Semauae.com -->
    تاريخ التسجيل : 27/09/2007

    ابني يقول الفاظ بذيئه فما الحل

    مُساهمة من طرف اسامة سباع في الإثنين ديسمبر 17, 2007 7:58 am

    ابني يقول الفاظ بذيئه فما الحل
    ما أكثر ما يعانيه الآباء و الأمهات من تلفظ أبناءهم بألفاظ بذيئة و كلمات بذيئة ، و يحاولون علاجها بشتى الطرق كما أن " لكل داء دواء " فإن معرفة الأسباب الكامنة وراء الداء تمثل نصف الدواء .
    فالغضب و الشحنة الداخلية الناتجة عنه كما يقولون " ريح تطفئ سراج العقل ". و رحم الله الإمام الغزالي حينما دلنا على عدم قدرة البشر لقمع و قهر الغضب بالكلية و لكن يمكن توجيهه بالتعود و التمرين . فالله تعالى قال : " و الكاظمين الغيظ " و لم يقل " الفاقدين الغيظ ".
    و بالتالي فإن المطلوب هو توجيه شحنات الغضب لدى الأطفال حتى يصدر عنها ردود فعل صحيحة ، و يعتاد و يتدرب الطفل على توجيه سلوكه بصورة سليمة ، و يتخلص من ذلك السلوك المرفوض و للوصول إلى هذا لا بد من اتباع الآتي :
    أولا : التغلب على أسباب الغضب :
    - فالطفل يغضب و ينفعل لأسباب قد نراها تافهة كفقدان اللعبة أو الرغبة في اللعب الآن أو عدم النوم .. الخ . و علينا نحن الكبار عدم التهوين من شأن أسباب انفعاله هذه . فاللعبة بالنسبة له هي مصدر المتعة ولا يعرف متعة غيرها (فمثلا : يريد اللعب الآن لأن الطفل يعيش " لحظته " و ليس مثلنا يدرك المستقبل و متطلباته أو الماضي و ذكرياته .)
    - على الأب أو الأم أن يسمع بعقل القاضي و روح الأب لأسباب انفعال الطفل بعد أن يهدئ من روعه و يذكر له أنه على استعداد لسماعه و حل مشكلته و إزالة أسباب انفعاله و هذا ممكن إذا تحلى بالهدوء و الذوق في التعبير من مسببات غضبه .
    ثانيا : إحلال السلوك القويم محل السلوك المرفوض :
    1- البحث عن مصدر تواجد الألفاظ البذيئة في قاموس الطفل فالطفل جهاز محاكاة للبيئة المحيطة فهذه الألفاظ هي محاكاة لما قد سمعه من بيئته المحيطة : ( الأسرة – الجيران – الأقران – الحضانة ).
    2- يعزل الطفل عن مصدر الألفاظ البذيئة كأن تغير الحضانة مثلا إذا كانت هي المصدر .. أو يبعد عن قرناء السوء إن كانوا هم المصدر فالأصل – كما قيل - في " تأديب الصبيان الحفظ من قرناء السوء ".
    3- إظهار الرفض لهذا السلوك و ذمه علنا.
    4- الإدراك أن طبيعة تغيير أي سلوك هي طبيعة تدريجية و بالتالي التحلي بالصبر و الهدوء في علاج الأمر أمر لا مفر منه .
    " و استعينوا بالصبر و الصلاة و إنها لكبيرة إلا على الخاشعين ".
    5- مكافئة الطفل بالمدح و التشجيع عند تعبيره عن غضبه بالطريقة السوية .
    6- فإن لم يستجب بعد 4-5 مرات من التنبيه يعاقب بالحرمان من شيء يحبه كالنزهة مثلاً.
    7- يعود سلوك " الأسف " كلما تلفظ بكلمة بذيئة و لا بد من توقع أن سلوك الأسف سيكون صعبا في بادئ الأمر على الصغير ، فتتم مقاطعته حتى يعتذر ، و يناول هذا الأمر بنوع من الحزم و الثبات و الاستمرارية.
    الدكتورة أماني السيد مدرس علم النفس التربوي بجامعة القاهرة


    _________________
    [b]اخوكم اسامة سباع

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 10:34 pm